ADVERTISEMENT

أهم معلومات عن الأوز وتربيته

الأوزيُعتبر الأوز من الطيور المائية متوسطة الحجم بين البط والبجع، ويعيش بالقرب من أنهار المياه العذبة والبحيرات والبرك والجداول، وفي المقال التالي نخبرك أهم معلومات عن الأوز وتربيته.

ADVERTISEMENT

معلومات عن الأوز

  • الأوز من الطيور المعروفة في الحضارات القديمة مثل مصر القديمة وروما واليونان.
  • هناك حوالي 16 أو 17 نوعًا معترفًا به من الأوز، بما في ذلك الأوز الكندي، وأوزة البرنقيل،والعديد من الأنواع الأخرى.
  • يمكن التعرف على الأوز بسهولة من جسمه الممتلئ، وعنقه النحيف، ومنقاره المحدب الذي يتناقص حجمه تدريجيًا نحو نهايته.
  • يشبه الأوز البجع، ولكن له ريش رمادي أو أسود في جميع أنحاء جسمه مع منقار أسود أو برتقالي.
  • أكبر أنواع الأوز هي الأوز الكندي الذي يزن حوالي 6 كيلو جرام، ويكون الذكر أكبر قليلاً في الحجم من الأنثى، لكن الجنسين متشابهين في اللون والمظهر.
  • يعيش الأوز في أسراب كبيرة، ويكون صوته صاخب للغاية عند تواصله مع بعضه البعض أو عند الدفاع ضد التهديدات مثل حماية صغاره من الخطر.
  • تهاجر أسراب الأوز من مكان لآخر في تكوينات على شكل V، مما يسمح لها بالحفاظ على الطاقة من خلال الاستفادة من التيارات الهوائية التي تولدها الأجنحة التي تسبقها، حيث يستهلك الطائر في المقدمة طاقة أكثر من الطائر في الخلف.
  • يتم تناول لحوم الأوز، كما يتم عمل طبق فرنسي شهير اسمه فوا جرا foie gras من كبد الأوز، وهو عبارة عن عجينة مصنوعة من كبد الأوز المتضخم والمسمن، وأيضًا يتم استخدام ريش الأوز الناعم عالي الجودة في الوسائد وغيرها من المفروشات.

تكاثر الأوز

  • يرتبط الأوز البري الغير مستأنس بروابط أحادية الزواج مدى الحياة مع شريك واحد، وينتجان معًا مجموعة واحدة من البيض الأبيض الذي عادةً ما يصل إلى 10 بيضات اعتمادًا على الأنواع في موسم التكاثر الربيعي.
  • الأوز الداجن المستأنس متعدد الزوجات وبالتالي أكثر إنتاجية للاستخدامات التجارية.
  • تتحمل الأنثى وحدها مسؤولية احتضان البيض بمجرد أن تضعه لمدة شهر تقريباً، بينما يقف الذكر على أهبة الاستعداد لحماية البيض من التهديدات.
  • يفقس البيض الأوزات الصغيرة ذات الريش الناعم، ويكون لفرخ الأوز الصغير القدرة على الدفاع عن نفسه على الفور تقريبًا، لكنه تظل تحت حماية الوالدين في الصيف الأول من حياته.
  • يبلغ متوسط العمر المتوقع للأوز حوالي 10 إلى 15 عامًا، لكن قد يعيش الأوز المستأنس حوالي 30 عامًا.

ماذا يأكل الأوز؟

طيور الأوز

  • طيور الأوز هي في الغالب من آكلات أعشاب، فمنقار وفم الأوز مهيئين خصيصًا للإمساك بالنباتات وتمزيقها.
  • يتكون النظام الغذائي للطيور من: نباتات البردي، والأعشاب، والحبوب، والبذور ، والنباتات المائية.
  • قد يأكل الأوز أحيانًا الحشرات والأسماك.
  • تتكون وجبات الأوز الداجن بشكل أساسي من تناول الخضروات مثل: الأعشاب، وأوراق الملفوف، والقرنبيط، والخس، والتي تشكل عادةً حوالي 70٪ -80٪ من نظامهم الغذائي، ويجب تزويد الأوز بكمية وافرة من القمح أو حبوب الشوفان مرة واحدة يوميًا لتكملة نظامهم الغذائي.

تربية الأوز

  • وفر لكل 4 أوزات حظيرة مُسيجة مساحتها (4 متر × 6 متر) في منطقة مغطاة وآمنة من الحيوانات المفترسة، وتعتبر هذه المساحة المغلقة هي المكان الذي سينام فيه الأوز ليلاً.
  • يجب أن تطلق الأوز في مكان مفتوح خلال النهار، ويمكنك تخصيص مساحة مُسيجة آمنة أيضًا للأوز في المساحات الخارجية، يجب ألا يقل ارتفاع السياج عن 2 متر حتى لا يتمكن الأوز من الهروب.
  • قد تحتاج إلى قص أجنحة الأوز حتى لا تطير بعيدًا.
  • خصص مكان أو عش صغير مغلق له سقف لكي تضع الأوزات البيض فيه، وضع في أرضيته نشارة خشب أو قش.
  • أطعم الإوز نظامًا غذائيًا متوازنًا لأنه كلما زادت صحة الأوز لديك، كلما زادت احتمالية إنتاجه لبيض صحي.

هل الاوز خطير على البشر؟

يمكن أن يكون ذكر الأوز عدوانيًا جدًا فيما يتعلق بالدفاع عن العش، وقد يهاجم البشر الذي يشعر بأنهم مصدر تهديد، وقد تؤدي هجمات الأوز إلى كدمات من منقارها أو أجنحتها، ولكن قد تحدث إصابات أسوأ عندما يتعثر الشخص ويسقط نتيجة لهجوم الإوزة.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد