ADVERTISEMENT

ماذا يأكل القط البريطاني قصير الشعر؟

ماذا يأكل القط البريطاني
ماذا يأكل القط البريطاني

التغذية الجيدة التي تلبي الاحتياجات الغذائية للقط البريطاني قصير الشعر هي أساس صحته وسلامة نموه، وفي هذا المقال نخبرك ماذا يأكل القط البريطاني قصير الشعر وما احتياجاته الغذائية بالتفصيل.

ADVERTISEMENT

ماذا يأكل القط البريطاني قصير الشعر؟

يحتاج القط البريطاني قصير الشعر British Shorthair إلى طعام عالي الجودة يحتوي على نسبة متوازنة من البروتينات والدهون والكربوهيدرات، لذا يجب التأكد من أن النظام الغذائي لقطتك يلبي احتياجاتها الغذائي اليومية كالتالي:

نسبة عالية من البروتين

القط البريطاني قصير الشعر معروف بجسمه الضخم والذي يتكون بالكامل تقريبًا من كتلة عضلية، ولهذا تتطلب هذه القطط نظامًا غذائيًا غنيًا بالبروتين عالي الجودة للحفاظ على كتلة عضلاتها، كما أن النظام الغذائي الغني بالبروتين ضروري أيضًا لوظائف القلب ومستويات الطاقة على مدار اليوم.

ADVERTISEMENT

يوصى باختيار طعام يحتوي على 35٪ على الأقل من البروتين، ويعتبر كل من لحم الضأن ولحم البقر اختيارًا ممتازًا لهذه القطة، أو يمكنك ا استبدالهم بلحوم الدواجن أو الأسماك أو الأرانب.

الدهون الصحية والأحماض الدهنية

تعد الأحماض الدهنية الأساسية عنصرًا مهمًا في النظام الغذائي للقط البريطاني لأنها تحافظ على صحة الفرو والشعر، وصحة المفاصل، وامتصاص العناصر الغذائية، ويجب أن يكون مستوى الدهون في طعام القطط البريطانية من 15 إلى 20٪.

ADVERTISEMENT

المغذيات الدقيقة

القط البريطاني مثل أي قط آخر يتطلب عناصر غذائية إضافية لتعزيز الصحة العامة مثل: التورين، والبروبيوتيك والبريبايوتكس، ومضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن.

كيفية اختيار طعام القط البريطاني قصير الشعر

طعام القط البريطاني

إليك بعض عوامل اختيار النظام الغذائي المناسب للقط البريطاني:

ADVERTISEMENT

الطعام حسب العمر

تختلف متطلبات السعرات الحرارية للقط البريطاني حسب العمر، فالهررة الصغيرة تحتاج نظامًا غذائيًا عالي السعرات الحرارية موزعة على عدة وجبات على مدار اليوم، وعندما تصل القطة لسن البلوغ تزداد متطلباتها الإجمالية من السعرات الحرارية، لكن عدد المرات التي يأكلون فيها يوميًا ينخفض.

عندما تصل القطط البريطانية إلى سن الشيخوخة، تنخفض متطلباتها من السعرات الحرارية، بينما يظل عدد الوجبات ثابتًا، كما تتطلب القطط الأكبر سنًا المزيد من البروتين، وعدد أقل من الكربوهيدرات نظرًا لبطء الجهاز الهضمي والنشاط.

حسب درجة النشاط

معظم القطط البريطانية كسولة وقليلة الحركة، ولكن بعضها يكون نشيط جدًا ويحرق السعرات الحرارية بسرعة، لذا يجب اختيار الطعام  اعتمادًا على مستوى نشاط قطتك.

ADVERTISEMENT
اعرف المزيد عن طباع القط البريطاني

عدد وجبات القط الريطاني قصير الشعر اليومية

يجب إطعام القطة البريطانية قصيرة الشعر من 3 إلى 5 وجبات صغيرة يوميًا، بينما يجب إطعام القط البالغ من 2 إلى 3 وجبات يوميًا، اضبط النظام الغذائي لقطتك بحيث يتناسب مع مستوى نشاطها، وتجنب إطعام القط البريطاني الكثير من السعرات الحرارية لمنع زيادة الوزن.

استخدم حاسبة السعرات الحرارية للقطط لحساب عدد السعرات الحرارية التي تحتاجها قطتك.

أطعمة ضارة للقط البريطاني قصير الشعر

هناك بعض العناصر الغذائية والمكونات التي يجب تجنبها عند إطعام هذه القطط، وفيما يلي قائمة بهذه المكونات والمواد الغذائية:

الحبوب والقمح

جميع القطط حيوانات آكلة للحوم، مما يعني أن أجهزتها الهضمية مصممة لمعالجة اللحوم، لذلك إذا قمت بإطعامهم الحبوب فلن يهضموها بشكل كامل أو يستمدوا أي مغذيات منها، ولكن هذه السعرات الحرارية الزائدة تتجمع على شكل دهون وتجعل قطتك أكثر سمنة، كما أن الحبوب يمكن أن تهيج الجهاز الهضمي للقطط، مما قد يؤدي إلى الإصابة بالإسهال والانتفاخ وفقدان الشهية.

طعام الكلاب

يجب أن تحاول إبقاء طعام الكلاب بعيدًا عن القطط بأي ثمن نظرًا لأن معظم أطعمة الكلاب تحتوي على سعرات حرارية أكثر بكثير من أطعمة القطط، وتجعل القطط تكتسب الوزن بسرعة.

منتجات الألبان والأغذية السامة للقطط

معظم القطط لا تتحمل اللاكتوز ولا يستطيع الجهاز الهضمي للقطط معالجة اللاكتوز بعد مرحلة الفطام، لذلك من المرجح أن يؤدي تناول منتجات الألبان إلى الإسهال، والقط البريطاني قصير الشعر يكون أكثر عرضة بشكل خاص لعدم تحمل اللاكتوز، لذا لا يجب إطعام ها القط أي نوع من منتجات الألبان.

كما أن هناك بعض الأطعمة السامة للقطط ويمكن أن تقتلها حتى بكميات صغيرة:

  • البصل.
  • الشوكولاتة.
  • الكحول.
  • القهوة.
  • العنب.
  • الثوم.
  • الزيليتول.
  • الزبيب.

وفي نهاية هذا المقال وبعد معرفتك ماذا يأكل القط البريطاني قصير الشعر، يجب عليك اختيار طعام عالي الجودة لقطك كي تحافظ على صحته وسلامة نموه.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد