ADVERTISEMENT

إليك بعض أمراض القطط وكيفية علاجها

أمراض القطط وكيفية علاجهاإذا كنت تمتلك قطًا أليفًا، فمن المهم التعرف على علامات وأعراض الأمراض الشائعة حتى يمكنك طلب المساعدة البيطرية لقطك في الوقت المناسب إذا لزم الأمر، تابع القراءة لمعرفة أشهر أمراض القطط وكيفية علاجها

العلامات المبكرة لأمراض القطط

هناك العديد من الأنواع المختلفة من الأمراض التي يمكن أن تعاني منها القطط، ولكن هناك بعض المؤشرات العامة على أن قطتك تعاني من مشكلة صحية، حيث يمكن أن تكون التغييرات التي تطرأ على سلوك قطتك علامة على وجود مشكلة خطيرة، كما أن التغيرات في الشهية أو الانعزال أيضًا علامات قوية بأن قطتك تعاني من مشكلة، وأخيرًا؛ التغييرات في مظهر القطة هي أيضًا علامة يجب الانتباه لها.

ADVERTISEMENT

يجب عليك عندما ترى علامات مرضية لدى قطتك أن تتصل بالطبيب البيطري، فالعناية المناسبة بالقطط هي جزء هام من تربية القطط الأليفة.

أشهر أمراض القطط وكيفية علاجها

1- السرطان

السرطان عبارة عن فئة من الأمراض التي تنمو فيها الخلايا بشكل لا يمكن السيطرة عليه، وتغزو الأنسجة المحيطة وقد تنتشر إلى مناطق أخرى من الجسم، وكما هو الحال مع البشر، يمكن أن تصاب القطط بأنواع مختلفة من السرطان، ويمكن أن يكون المرض موضعيًا أي يقتصر على منطقة واحدة، أو معمم أي ينتشر في جميع أنحاء الجسم.

تختلف خيارات العلاج وتعتمد على نوع ومرحلة السرطان، وتشمل العلاجات الشائعة: الجراحة، والعلاج الكيميائي، والإشعاعي والعلاج المناعي أو مجموعة من العلاجات، ويعتمد نجاح العلاج على شكل ونوع ومدى انتشار السرطان.

2- مرض السكري

مرض السكري في القطط هو مرض معقد ناتج عن نقص هرمون الأنسولين أو عدم كفاية الاستجابة للأنسولين، وعندما لا تنتج القطة الأنسولين أو لا تستطيع استخدامه بشكل طبيعي، ترتفع مستويات السكر في الدم، والنتيجة هي فرط سكر الدم، والذي إذا تُرك دون علاج، يمكن أن يسبب العديد من المشاكل الصحية المعقدة للقط.

ADVERTISEMENT

كل قطة مصابة بمرض السكر تستجيب بشكل مختلف للعلاج، ويعتمد علاج مرض السكري على مدى شدة علامات المرض وما إذا كانت هناك أي مشاكل صحية أخرى يمكن أن تعقد العلاج، ويكون العلاج كالتالي:

  • بعض القطط تكون مريضة للغاية عند تشخيصها لأول مرة وتتطلب رعاية مكثفة في المستشفى البيطري لعدة أيام لتنظيم مستويات السكر في الدم.
  • القطط التي تكون أكثر استقرارًا عند تشخيصها لأول مرة قد تستجيب للأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم أو من خلال تناول نظام غذائي غني بالألياف.
  • قد ينصح الطبيب البيطري بحقن الأنسولين لتنظيم جلوكوز الدم.

3- الديدان القلبية

تنتشر الديدان القلبية عن طريق البعوض، ويتم التعرف على دودة القلب بشكل متزايد كسبب أساسي للمشاكل الصحية في القطط المنزلية، وتسبب دودة القلب في المقام الأول أمراض الرئة في القطط، ويمثل هذا المرض مصدر قلق لأي مالك قط يعيش في مناطق ذات كثافة سكانية عالية من البعوض، ويجب مناقشة الوقاية مع طبيب بيطري.

لا يوجد علاج معتمد لعلاج الديدان القلبية في القطط، ولكن الخبر السار هو أن العديد من القطط المصابة بالديدان القلبية قادرة على محاربة العدوى بنفسها، ويمكن مراقبتها بالأشعة كل بضعة أشهر، وإذا أظهرت على القطة المصابة أعراضًا لأمراض الرئة، فيمكن إعطاء القطة دواءًا يشبه الكورتيزون حسب الحاجة، ويمكن أيضًا إعطاء بعض الأدوية للمساعدة في السيطرة على السعال والقيء.

4- الطفيليات المعوية

يمكن أن تصاب القطط بمجموعة متنوعة من الطفيليات المعوية، ويمكن أن تسبب الإصابة بالديدان المعوية مجموعة متنوعة من الأعراض، وتختلف الأعراض تبعًا لنوع الطفيل وموقع الإصابة، ولكن بعض العلامات الشائعة تشمل:

ADVERTISEMENT
  • الإسهال.
  • رؤية الديدان في البراز أو قد تظهر أجزاء من الدودة بالقرب من فتحة الشرج.
  • وجود دم في البراز.
  • الانتفاخ أو استدارة البطن.
  • فقدان الوزن.
  • القيء.
  • الإمساك.
  • فقر الدم.
  • السعال.
  • صعوبة في التنفس.

إذا كنت تعتقد أن قطتك قد تكون مصابة بالديدان، فمن المهم إحضارها إلى طبيب بيطري لسرعة التشخيص والعلاج.

وفي نهاية هذا المقال وبعد معرفتك أشهر أمراض القطط وكيفية علاجها ، تذكر أن الرعاية البيطرية المناسبة هي من اختصاص الطبيب البيطري، فلا تهمل استشارته فيما يخص حيواناتك الأليفة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد